السيناتور جيم ريش يعارض تعيين باربرا ليف مديرة مكتب شؤون الشرق الأدنى بوزارة الخارجية الأمريكية

السيناتور الجمهوري المخضرم جيم ريش يشرح أسباب تصويته بـلا على ترشيح السفيرة باربرا ليف لمنصب مديرة مكتب شؤون الشرق الأدنى التابع لوزارة الخارجية الأمريكية في إطار جلسة اجتماع للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي. ويطلب توضيحات بخصوص صفقة الغاز، ويعبر عن قلقه من توجه إدارة بايدن وعدة دول بالمنطقة نحو تطبيع العلاقات مع نظام بشار الأسد.
قياصرة الملفات الخارجية ودبلوماسيي ومبعوثي الملفات الخاصة الأمريكان، هم شخصيات كاشفة لتوجه الإدارات الأمريكية المتتابعة. وبابرا ليف هي فقط أحد الأمثلة المختصة بمنطقة الشرق الأوسط.

1,316 Views
7 months ago